الثلاثاء , مايو 18 2021

الجالية المسلمة بكطلونيا تجر حزب “فوكس” للقضاء

الجالية برس – خاص

ذكرت صحيفة “الباييس” أن الاتحادات الإسلامية الثلاث في كطلونيا تقدمت بدعوى قضائية أمام المدعي العام المسؤول عن ملاحقة جرائم الكراهية و التمييز ضد حزب “فوكس” ذو المرجعية اليمينية المتطرفة.

و أدانت المنظمات الثلاث, اتحاد الجمعيات الإسلامية في كتالونيا, فيدرالية المجلس الإسلامي بكتالونيا و الفدرالية الإسلامية الكتالانية, و الممثلة للجمعيات الإسلامية بكتالونيا, الحملة التي أطلقها حزب فوكس على وسائل التواصل الاجتماعي تحت وسم  #وقف الأسلمة, و التي تحرض على كراهية المسلمين.

و تركز شكوى الاتحادات الثلاث على الرسالة المعادية للمسلمين التي تضمنها مقطع فيديو يتم فيه خلط الأخبار المتعلقة بالمسلمين في كاتالونيا من قبيل, إطلاق خطة تجريبية لتعليم الدين الإسلامي كموضوع اختياري في المدارس أو بناء مسجد, مع صور هجمات 17 أغسطس 2017 في شارع “رامبلاس” ببرشلونة لربط الإسلام بالإرهاب, و أشار القائمون على هذه الدعوى أن مقطع الفيديو المذكور  يستخدم صوراً التقطت في دول أخرى، مثل صور نساء يرتدين البرقع، وهو لباس يستعمل كثيرا في أفغانستان، و ذلك “لتعزيز فكرة التخلف لدى المسلمين” الذين يعيشون في كاتالونيا.

و تؤكد الشكوى، الموقعة أيضًا من قبل “مسلمين ضد الإسلاموفوبيا”  و هي جمعية تدافع عن الحقوق المدنية، أن نشر الفيديو بالتزامن مع بدئ الحملة الانتخابية في كتالونيا “يسعى إلى خلق مناخ من الخوف في الرأي العام  من أجل تحقيق عدد أكبر من الأصوات” و تكريس الصور النمطية عن المسلمين.

و تستند الشكوى، من بين حجج أخرى، إلى الاجتهاد القضائي للمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، و التي تؤكد أن “التحريض على الكراهية لا يتطلب القيام بعمل محدد من أعمال العنف” و أن “الإهانة أو السخرية أو التشهير بفئة محددة من السكان يعد كافيا لإعطاء الأسبقية للتحرك ضد الخطاب العنصري على حساب حرية التعبير إن كانت تهدد كرامة و حتى أمن أقليات معينة”.

عن Aljaliyapress

شاهد أيضاً

إسبانيا تتجه نحو إنهاء حالة الطوارئ قريبا جدا

الجالية برس ـ متابعة تتجه إسبانيا نحو إنهاء حالة الطوارئ المفروضة في البلاد بسبب تفشي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *