السبت , فبراير 27 2021

مئات المهاجرين المغاربة غير الشرعيين في إسبانيا يعانقون الحرية

الجالية برس – متابعة

أخلت السلطات الإسبانية سبيل المهاجرين غير الشرعيين الذين أمضوا شهرين من الاحتجاز في مراكز الإيواء، وفق ما كشفت عنه اليوم الخميس مصادر إعلامية إسبانية
وقالت ذات المصادر، إن إسبانيا تعيش يوما تاريخيا، تم فيه إفراغ كل مراكز احتجاز المهاجرين غير الشرعيين الثمانية في البلاد، إذ أخلت سبيل هؤلاء، وشكل المهاجرون غير الشرعيون المغاربة أكبر نسبة منهم
الخبر أكدته مصادر من وزارة الداخلية الإسبانية، التي أشارت إلى أن مراكز الاحتجاز التابعة لها، لم تعد تضم أي مهاجر، لعدم أحقيتها احتجاز المهاجرين لأكثر من ستين يوما دون ترحيلهم، بسبب حالة الطوارئ، التي دخلت فيها البلاد، منذ 14 من شهر مارس الماضي، والتي خلفت إجراءات إغلاق الحدود، وتوقيف الرحلات الخاصة بالمسافرين
يذكر أنه قبل حالة الطوارئ الصحية في إسبانيا، كانت مراكز احتجاز المهاجرين غير الشرعيين، يضم كل منها ما بين 700 و800 محتجز، تقول الإحصائيات، إن جلهم يتوزعون على ثلاث جنسيات أساسية، هي الجنسية المغربية بالدرجة الأولى، ثم الجزائرية، فالغينية، حيث يمثل المغاربة وحدهم 36 في المائة من مجموع المحتجزين فيها

عن Aljaliyapress

شاهد أيضاً

ما هي أقصى مدة يمكن أن يقضيها المهاجر خارج إسبانيا ببطاقة إقامة سارية المفعول؟

الجالية برس – خاص من الأسئلة الشائعة و المتكررة إلى حد ما بين الأجانب المقيمين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *