صادم……أم مغربية تتخلى عن أبنائها بمدينة مليلية لهذا السبب

الجالية برس – خاص

ذكرت صحيفة «إلباييس» أن السلطات الإسبانية بمدينة مليلية أوقفت مواطنة مغربية بتهمة التخلي عن أبنائها حتى يتم إيوائهم بإحدى مراكز القاصرين تحت وصاية الحكومة المحلية, و تم العثور على الطفلين، وهي فتاة تبلغ من العمر ست سنوات وصبي يبلغ من العمر 10 سنوات، على أيدي ضباط الشرطة المحلية في المنطقة المجاورة لمقر الشرطة الرئيسي، حيث تركتهم الأم البالغة من العمر 39 عامًا، بعد عبورهم الحدود معًا
و يوجد الأطفال حاليا في مركز استقبال القاصرين الأجانب غير المصحوبين، و ذلك في انتظار أن تنظر المحكمة في وضعية الأم المتهمة بارتكاب جريمة خرق الالتزامات العائلية
ووفقًا لمصادر الشرطة، فإن اعتقال الأم وقع في 2 أغسطس الماضي بعد أن ذهبت الأم لزيارة أطفالها بمركز القاصرين حيث تم نقلهم, حيث صرّحت المواطنة المغربية لأفراد الشرطة أنها لا تستطيع الاعتناء بأبنائها لأنها لا تملك موارد ولا وسائل مالية من أجل ذلك
و منذ يناير من السنة الجارية، دخل 108 قاصر على الأقل مدينة مليلية برفقة آبائهم أو أولياء أمورهم قادمين من المغرب، و ذلك وفقًا للشرطة المحلية, من بين هؤلاء 97 من المدن المجاورة مثل بني انصار أو فرحانة، التابعة لمدينة الناظور المغربية و التي يمكن لسكانها عبور الحدود دون تأشيرة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here