رئيس إقليم كطلونيا يحذر: خلال 10 أيام قد نفرض الحجر الصحي الكامل

الجالية برس – خاص

حذّر كيم تورا, رئيس إقليم كطلونيا, اليوم الإثنين أن الإقليم قد يعود إلى الحجر الصحي الكامل إذا لم تتحسن الوضعية الوبائية خلال 10 أيام, و إذا لم يمتثل المواطنون للتدابير والتوصيات المعمول بها

و وصف رئيس الحكومة المحلية بكطلونيا الوضع الوبائي في الإقليم بأنه «حرج للغاية» مطالبا الجميع بالالتزام التام بالإجراءات الوقائية القصوى لمنع انتشار فيروس كورونا, في نفس الوقت الذي طالب فيه بالتقليل من الحياة الاجتماعية للكتالونيين، وخاصة فئة الشباب, وحذر قائلا «لقد طلبت من جميع مجالس المدن و مستشار الداخلية تطبيق العقوبات بشدة

و اعتبر كيم تورا, في مؤتمر صحفي عقده اليوم الإثنين, أن البيانات «مقلقة للغاية» و من شأنها دفع السلطات في الإقليم إلى العودة للحجر الصحي الكامل، كما أشار أيضًا أن الوضع الوبائي «خارج عن السيطرة» في برشلونة ومنطقتها الحضرية

و أكد رئيس الإقليم, على ضرورة امتثال المواطنين لقواعد السلامة الصحية, و التي تقتضي إجبارية ارتداء الكمامة حتى مع وجود مسافة الأمان, غسل اليدين, الالتزام بالتباعد الاجتماعي, و التقليل من التجمعات و إيقاع الحياة الاجتماعية

هذا و سجلت كطلونيا الأسبوع الماضي 5400 إصابة جديدة بفيروس كورونا، مقارنة ب 3400 إصابة تم تسجيلها الأسبوع قبله, بينما ارتفع عدد المرضى بالفيروس في وحدة العناية المركزة من 57 مريضا قبل أسبوعين إلى 75 مريض اليوم

و في سياق متصل, فرضت العديد من الدول حول العالم بينها دول أوربية, قيودا على السفر إلى إسبانيا بسبب تدهور الحالة الوبائية في البلاد, فاعتبارا من يوم الأحد 26 يوليوز 2020 قررت المملكة المتحدة فرض الحجر الصحي لمدة 14 يوما على جميع المسافرين القادمين من إسبانيا, من جهتها نصحت فرنسا مواطنيها عدم زيارة كطلونيا فيما تدرس احتمال إغلاق حدودها مع إسبانيا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here